منتدى اسديره الثقافي
حللت اهلا ووطئت سهلا في ربوع منتدى اسديره الثقافي
وزكاة العلم تعليمه .. اهلا بك مره ثانيه عزيزي الزائر الكريم

منتدى اسديره الثقافي

منتدى ثقافي علمي *مهمته الادب والشعر في جنوب الموصل / العراق
 
الرئيسيةس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحب لايموت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الجزاوي



عدد المساهمات : 39
نقاط : 70
تاريخ التسجيل : 14/11/2009

مُساهمةموضوع: الحب لايموت   الثلاثاء فبراير 15, 2011 2:44 pm

{الحُب لايموت}

معاول هدم تتصارع....احتدام قوي. أمواج بحر غاضب. فحيــح أفــاعي أو دوي نحل. صخبُ متواصل صراخ وعويل أهو صراعُ أجندات أم ماذا؟ رباه لقد تعبت قالها احمد قبل إن يستفيق شاب دقيق الساقين نحيف ذو طول فارع بشرته سمراء تركت عليها عجلات الزمن بصماتها. صوته أجش نظر ذات اليمين وذات الشمال فما رأى غير صحراءٍ قاحلة وأفق مفتوح شمس محرقة تلسع الأجسام لسعاً. ..
أين أنت يا محمود أقتلوك ياصاحبي ؟ أم انك قابع حيث مصادرة الحريات والقمل يغزو الأجساد مُنع الماء فلا احدٌ يستحم تفترش الأرض ويلتحف السماء والوسادة نعالٌ إن وجد ضرب متواصل سياط بنادق عصي صعق بالكهرباء البعض يعلق في السقوف وينهالون عليه ضرباً انتهاك للحرمات لامكان للنوم زحام لايطاق ثم زعموا إنهم جاءوا بالحرية.
رباه مالذي أتى بهم إلينا؟ أيبحثون عن النفط؟ لانريد نفطاً يُقتل من اجــله الرجال والنساء الشيوخ والأطفال مذ أن خلقنا على بحر نفطٍ لم نستفد منه كالإبل تحــمل الكنوز على ظهورها وتأكل العاقول ليأخذوا النفط ويرحلوا بعيداً.
كلا ماهذا إلا سبب من الأسباب...... إن الذي أتى بهم صراع العقائد الأزلي جاءوا ليهيأوا لمسيخهم الدجال. عاد إلى وعيه مرة أخرى تأمل فما وجد معلماً من معالم الحياة في تلكم الفيافي والقفار إلى أين يذهب؟ لايدري ما وجهته؟ لايعلم.
سلمى أأنت أيضاً تبحثين عن مكان في هذه الذاكرة المتعبة.شجرة خريف تساقطت أوراقها. مرٌ طعم الذكريات –ما عاد لك فيها مكان قتلوك... ماتت ســـنابل القمـح التي غازلت شقائق النعمان داعبتُ خصلات شعرك السابحة ونســجت لك قـــلادة مــن أشعة الشمس الذهبيــة لأطواق بها عنقك كم قبلـــت الورود علـــى الخـــدود وتشــابكــت الأيدي وربما غفوت في أحضانك حيث الحب والأمان..... قتلوا لحظات العشــق في بلدي فما عاد للحب مكان.
انهمرت الدموع حرى غزيرة على وجنته لازال هائماً على وجهه فاسـتوقفه أمر ما كان في حسبانه إنهم قتلة الحب يا أعـداء الله فلتذهبوا إلـى الجحيم حتى هـــذه الصحراء لم تسلم من دنسكم ألآت حربٍ ودمار وجنود يحملون الموت في جعبهم تنبعث منه روائح نتنه نساء شقراوات لاوجـود للأنـوثة عندهن تجارتهن الموت.
قرر التوقف كمن في مكانه فالأسد وجد فريسة وهو ينتظر يمني النفس بالضفر بهم حل المساء واقتربت ساعة الصفر اقترب منهم كثيرا ثم وثب على جندي فقتله واخذ بندقيته صوبها نحوهم قتل أخر وثالث وهو يقول ثأراً للعصافير ثأراً للورود التي ماتت ثأراً للحمام الذي ماعاد يغازل الحياة.
صاحوا به قف.....قف ارفع يديك لاتقترب وهو يزمجر كأسدٍ ينوي الانقضاض على فريسته تكثر الأصوات وترتفع وجهوا أسلحتهم إليه... أطلقوا عليه النار ثم وقع وروت دماؤه بقعة ارضٍ نبتت فيها شقائق النعمان وسنابل القمح وعشعت فيها الطيور لتعاود الغزل كما كان يدور في مخيلته ...






الجزاوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحب لايموت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اسديره الثقافي :: الزاوية الأولى :: الأدب والقصه-
انتقل الى: